fbpx
سخرية واسعة من محاولات حوثية لتحسين صورتهم المشوهه أمام الرأي العام المحلي والدولي 
شارك الخبر

 

يافع نيوز – متابعات
سخر سياسيون يمنيون من التصريحات الذي أطلقها رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للحوثيين مهدي المشاط الذي نشرها نائب رئيس الهيئة الإعلامية لمليشيا الحوثي نصر الدين عامر على منصة ”إكس“  العالمية ، تويتر سابقاً الذي قال ان المشاط يكشف عن تهديدات امريكية لصنعاء بعودة التصعيد في الجبهات بسبب موقفها مع حركة حماس الفلسطينية وهي ما أثارت موجة واسعة من السخرية على وسائل التواصل الإجتماعي.
ووصف السياسيون اليمنيون تصريحات القيادي الحوثي المشاط وحديثه عن تلقيهم تهديدات امريكية بانها مثيرة للضحك وأثارت سخرية واسعة بين صفوف المغردين اليمنين علي منصة إكس العالمية مؤكدين ان هذه التصريحات هي محاولة مليشيات الحوثي  لـ”تحسين صورتها” المشوهه امام انصارها على المستوى المحلي في محافظات الشمال الواقعة تحت سيطرتها بعد فشلها الذريع في إدارتها وعجزها توفير الخدمات والرواتب للموظفين منذ 8 سنوات و التي تشوهت صورتها  ايضاً  أمام الرأي العام المحلي والدولي.
وقال السياسيون اليمنيون إن تصريحات المشاط حول تهديدات امريكية لصنعاء هي شماعة لمحاولة إسكات  انصارهم المطالبين بالرواتب والخدمات بعد إن اوشكت حكومتة الحوثية غير المعترف بها دولياً  على السقوط امام الغضب الشعبي و الانتفاضة الشعبية والمسيرات الحاشدة  التي خرجت في شوارع صنعاء وبقية محافظات الشمال الواقعة تحت سيطرت الحوثي  للمطالبة برحيله وتوفير الخدمات وصرف رواتب الموظفين المنقطعة منذ اكثر من 7 سنوات ورفضاً للفساد المستشري داخل اروقة ومكاتب حكومتة  في صنعاء  وطالبوا بمحاكمة ومحاسبة قيادتها التي تنهب المال العام منذ عام 2014 م
واكد السياسيون ان زعيم المليشا الحوثي عبدالملك الحوثي  يواصل  رسم مسار نحو دكتاتورية ونظام بوليسي في صنعاء  ذات نطاق وشراسة غير مسبوقين و لم يقم بإسكات رجال دينه ومذهبهم الطائفي والسلالي فحسب ، بل قام بإسكات كل شخص ينتقده أو ينتقد سياساته بشكل طفيف ، حتى على وسائل التواصل الاجتماعي و أحدث مثال على ذلك هو الحكم بإعدام المعارضين وتصفية اغلب القيادات المؤتمرية فيما بقية الإعلاميين والمنشقين من صفوف مليشيا الحوثي  تم الحكم عليهم  بالسجن لعشرات السنوات.
أخبار ذات صله